منتدى المصريين

مرحبا بكل السادة الزوار والأعضاء معكم وبكم ومن أجلكم انشأنا هذا المنتدى ولذلك يتوجب عليكم التسجيل

ستجد فى هذا المنتدى كل ماهو جديد فى عالم الاخبار المحلية والعالمية واحدث التقنيات فى شتى المجالات كمبيوتر وانترنت وكمان تصاميم وجرافكس وستجد ملتقى لطلبة كلية حقوق

المواضيع الأخيرة

» احمد شفيق بطنامل
الإثنين مايو 14, 2012 3:35 am من طرف Admin

» كيف اخشع فى الصلاة
الخميس أبريل 26, 2012 3:29 am من طرف Admin

» مائة سؤال في النصرانية ليس لها إجابة
الخميس أبريل 26, 2012 3:27 am من طرف Admin

» وسائل الشيطان في غواية الإنسان
الخميس أبريل 26, 2012 3:25 am من طرف Admin

» محاضرة الشيخ أبي إسحاق الحويني بمدينة أسيوط مفرغة
الخميس أبريل 26, 2012 3:23 am من طرف Admin

» أعمال وأقوال تدخلك الجنة بمشيئة الله
الخميس أبريل 26, 2012 3:20 am من طرف Admin

» عــلاج السحــر
الخميس أبريل 26, 2012 3:19 am من طرف Admin

» 50 حديثاً في فضـائل الأعمـال
الخميس أبريل 26, 2012 3:18 am من طرف Admin

» عالج نفسك بالرقية الشرعية
الخميس أبريل 26, 2012 3:16 am من طرف Admin

التبادل الاعلاني


    قصه رعب والله تخوف لاتقرونها فاليل؟؟

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 199
    تاريخ التسجيل : 22/10/2010

    قصه رعب والله تخوف لاتقرونها فاليل؟؟

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء مارس 22, 2011 3:32 am

    قصه رعب والله تخوف لاتقرونها فاليل؟؟

    قصه رعب والله تخوف لاتقرونها فاليل؟؟
    قصه رعب والله تخوف لاتقرونها فاليل؟؟


    السلام عليكم

    من أغرب القصص في كتاب (( ريدرز دايجست للظواهر الغريبة )) هذه

    الحكاية الذي كتبها الدكتور (( وير ميتشيل )) ، و كان من أهم اخصائي

    جراحة الأعصاب في ولاية فيلادلفيا الأمريكية في أواخر القرن التاسع

    عشر .

    و تفاصيل القصة كتبها الدكتور (( ميتشيل )) في مذكراته ، وهي

    كالتالي

    عدت في يوم من عملي مرهقًا و كان الجو في الخارج مطرًا و

    شديد البرودة . فجلست في مقعد أمام النار ، و استسلمت للنوم . و

    استيقظت فجأة على صوت جرس الباب . و عندما فتحت للطارق و جدت

    فتاة صغيرة ترتجف بردًا ، و تلتف بشال مزق .

    و توسلت الي الصغيرة أن أذهب معها فورًا ؛ لأن والدتها مريضة جدًا و

    بحاجة ماسة الى الطبيب . و رغم تعبي الشديد استجبت لرغبة الطفلة ،

    و ذهبت معها الى منزلها .

    و هناك وجدت سيدة مريضة تبين لي أنها كانت تعمل في السابق خادمة

    في منزلي .

    و عرفت بعد أن قمت بالكشف عليها أنها تعاني من نزلة صدرية حادة ،

    فأعطيتها الدواء الذي كانت بأمس الحاجة اليه . و عندما هدأت أزمتها

    الصحية قليلاً ، تلفتُ حولي لأُطمئن الصغيرة ، فلم أجدها . و عدت الى

    الأم و هنأتها على شجاعة ابنتها الصغيرة التي هرعت ليلاً ، و في هذا

    الجو المطر ، لتأتي بالطبيب لأمها .

    و نظرت الي الأم بإستغراب و قالت ( ابنتي مات منذ شهر واحد ، و

    ستجد شالها و حذاءها في الخزانة هنا ) .

    و عندما فتح الطبيب الخزانة وجد فعلاً الشال الذي كانت ترتديه الطفلة ،

    و كان جافًا ما يعني استحالة أن يكون أحد قد أرتداه خارج المنزل في

    تلك اليلة المطرة .

    و بحث الطبيب طويلاً عن الطفلة التي أت للاستنجد به ، الا أنه لم يجد

    لها أثرًا بعد ذلك .

    لا حول ولا قوة الا بالله

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 8:18 am